كتاب ذرات اللغة العربية وهندستها؛ دراسات استكشافية ادنوية

عبد القادر الفاسي الفهري

تعلم اللغة العربية

كتاب ذرات اللغة العربية وهندستها؛ دراسات استكشافية ادنوية بقلم عبد القادر الفاسي الفهري..شهدت العقود الأخيرة اتساع الثورة اللسانية في مجالات معرفية متنوعة، وغزارة النقلات النوعية في تجديد التصورات والمناهج والتقنيات، ووفرة المنشورات والأبحاث في المواضيع الدقيقة. وقد ظلت اللسانيات المكتوبة باللغة العربية في هامش هذه الجاذبية التجديدية والقدرة الإنجازية.هذا المؤلَّف يعالج موضوعاً جديداً ودقيقاً في اللسانيات العربية، في التركيب والدلالة. يتعلق الأمر بالبحث في ذَر شهدت العقود الأخيرة اتساع الثورة اللسانية في مجالات معرفية متنوعة، وغزارة النقلات النوعية في تجديد التصورات والمناهج والتقنيات، ووفرة المنشورات والأبحاث في المواضيع الدقيقة.

 وقد ظلت اللسانيات المكتوبة باللغة العربية في هامش هذه الجاذبية التجديدية والقدرة الإنجازية.هذا المؤلَّف يعالج موضوعاً جديداً ودقيقاً في اللسانيات العربية، في التركيب والدلالة. يتعلق الأمر بالبحث في ذَرّات الأسماء، وذَرّات الأحداث والأفعال، وسماتها وعلائقها وهندستها. وهو يسائل نجاعة التمثلات النظرية والتحاليل المقترحة لمثل هذه الإشكالات في لغات أخرى. وإذا كان البحث أدنوياً في جوانبه التمثيلية، فإن المنهج مقيد بالاستكشافية. وهذا يعني أن النماذج المطبقة ليس الغرض منها التعتيم بالرموز أو التمثيلات، بل يجب أن تكشف عن خصائص مميزة للظواهر المعالجة في اللغة العربية، وعن التمايزات والكليات، وفوائد المقارنة اللغوية مع اللغات الأجنبية المدروسة، واللهجات العربية.البحث يعالج العدد العربي وما يرتبط به من مفاهيم الجنس والنوع والكتل والزمر، وصنائف الأسماء. ويحلل التعريف والتنكير والعلمية والتأويلات المرتبطة بها. ويتناول الجمع في الأفعال والأحداث، والتراكيب المعكوسة، وبنيات الكل والجزء، وخصائص الضمائر الصامتة والمبهمات، ويفرد فصلاً لدراسة الرحائل. وقد تمثل دراسة هذه المواضيع مدخلاً للسانيات الأدنوية، وما وصلت إليه من دقة ووعورة استدلالية.المؤلَّف موجَّه إلى طلبة اللسانيات، والباحثين فيها، أو في اللغة العربية، وعموم الباحثين والمهتمين بقضايا اللغة والمعرفة.
 

شارك الكتاب مع اصدقائك