كتاب عشرون شتاء

د. حمودي نشمي

مذكرات وسير ذاتية

كتاب عشرون شتاء بقلم د. حمودي نشمي..نزلت عند مدخل بغداد الجنوبي، مفوعاً برغبة غير مفهومة للوصول الى البيت بسرة !كنت مشوشاً جداً وكأني أفعل الأشياء لا شعورياً، متفادياً التركيز في تفاصيل البيت ووجوه أهلي .دخلت البيت حيث يجلس أبي في الغرفة الخلفية ، سلّمت عليه وبدأ يمازحني عن الناصرية وأهلها ويرجو أن أكون سعيداً معهم . كنت قريب جداً من أبي ، جلست أتأمله كأني مفارقه للأبد، عيناه الصفراوان والشامة الصغيرة على خده الأيسر، لاحظت إنحرافاً بسيطاً في أنفه لأول مرة، أحبك با أبي جداً ، قلتها في سري كثيراً 

شارك الكتاب مع اصدقائك