رواية حكاية بنت اسمها مرمر

محمد عفيفي

روايات

في أول صفحة من القصة : ترترة لمعت في السماء وكل ترترة في السماء مرمر . جنب قرص القمر سارية تلمع , قمر أواخر محرم العالق بسماء اغسطس الدافئة . فوق الحقول الفسيحة المغتسلة في الضوء الشاحب , وصت صفير صراصير الحقل في ليل الهرم , ولأنها كانت ليلة حارة كهذه أراحت الكوب المثلجة على ركبتها العارية فانيسطت . - الله ساقعة وحلوة ! خليها شوية والنبي

هنا على هاتين الشلتتين في هذه الشرفة , وأشارت مرمر الى هاتين الشجرتين
- حزر الشجرتين دول اسمهم ايه ؟
شجرتا الكازورينا الطويلتان الحالمتان في الضوء , أشبه بقوسين حول تلك القمة القريبة للقبر المثلث الكبير
- سقعت
فرفعت الكوب عن ركبتها ومسحت رشحها المثلج بيد دافئة
- ما تحزر
-غلب حمارى
- واحدة مرمر والتانية حماده -عاشت الاسامي
- طب تقولي مين دي و مين دي .

شارك الكتاب مع اصدقائك