كتاب طريق جارودي إلى الإسلام

محمد عمارة

العلوم الاسلامية

كتاب طريق جارودي إلى الإسلام: الحضارة العربية والدور الذي مثلته في التاريخ بقلم محمد عمارة ..عندما أعلن جارودي إسلامه سنة 1982 اهتزت فرنسا بأسرها...و اعتبر مثقفوها فتحاً أكبر لدين الإسلام حتى لقد قال الفيلسوف الفرنسي جاك بيرك: هذا يوم أسود


ولقد كانت رحلة جارودي إلى شاطئ الإسلام طويلة..و شاقة..و عميقة الدلالات -فمن (اللا أدرية) إلي (الكاثوليكية) إلي (الماركسية)ثم إلى الإسلام..الذي رآه دين الجمال ..الشامل لكل ما سبقه من ديانات..و البديل العالمي القادر على حل كل مشكلات العالم بينما انتهت فاعلية المسيحية و أفلست الحضارة الغربية التي أصبحت مُلحدةً مشركةً تعبد ثالوث: المال,و القومية,و الفلسفة الوضعية
ولأن جارودي الفيلسوف الكبير هو مناضل مُتمرّس وعملاق, فلقد كسبت الأمة الإسلامية - بإسلامه -مناضلاً عظيماً في سبيل قضاياها العادلة - ضد الصهيونية..و الإمبريالية..و الحرب الصليبية المعلنة على الإسلام
و للوعي الفكري و التاريخي برحلة هذا الفيلسوف الكبير إلى شاطئ الإسلام ..يصدُر هذا الكتاب,الذي يمثل صفحات من عزة الإسلام..و العزة بالإسلام

شارك الكتاب مع اصدقائك